القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

العم أشعل النار في جسد ابن شقيقه وطلب منه تصويره



متابعة/سحر الشبراوي 
الإسماعيلية 

استمعت نيابة حدائق القبة إلى أقوال أسرة المجني عليه الذي قُتل حرقا بالبنزين على يد عمه بسبب خلاف على أجرة مسح السلم والتي تقدر بنحو 20 جنيها حيث أفادت شقيقة المجني عليه: "عمي ولع في اخي بالبنزين عشان ملاليم.. أخويا عنده مخزن للتكييفات في البيت وفي يوم الواقعة عمي طلب من أحمد، أخويا٢٠ جنيها تمن تنظيف سلم البيت لم يرفض اخي وقال حاضر مع إني مليش إني ادفع في مسح السلم أنا محلي في الشارع".

تابعت قائله أن عمها هدد اخيها وقال  له صور عشان هولع فيك أخويا افتكر مجرد تهديد لكن كانت الصدمة لما أشعل النيران فيه قدام الناس كلها ووقف يتفرج عليه".

كانت البداية عندما تلقت غرفة عمليات النجدة بالقاهرة بلاغا بقيام شخص بإشعال النيران بابن شقيقه مستخدما البنزين وعلى الفور انتقل رجال المباحث إلى مكان البلاغ وعثروا على الشاب والنيران تلتهم جسده وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة.

 تبين من خلال التحريات ان المجني عليه يبلغ من العمر 43 عاما ولديه 3 أطفال و يعمل بمحل تكييفات كائن في العقار الذي ورثه والده وعمه منذ فترة وفي يوم الواقعة نشبت مشادة كلامية بين المجني عليه وبين عمه بسبب خلاف على دفع أجرة مسح سلم المنزل ويقدر المبلغ ب 20 جنيه وتطورت إلى مشاجرة قام على إثرها المتهم بإحضار بنزين وأضرم النيران في جسد ابن شقيقه.
وتم القبض علي المتهم واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات