القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

احذرو ذو العقله السوداء يهاجم المنازل ولدغته قاتله


متابعة/سحر الشبراوي 
الإسماعيلية 

صرح رئيس قسم علم الحيوان كلية العلوم جامعة الأزهر فرع أسيوط الدكتور محمد حميده سرحان بأن العقارب ليس من طبيعتها مهاجمة الإنسان أو لدغه ولكن في حال اصطدمت بأي جسم تدافع عن نفسها.

أوضح سرحان في تصريحاته أن العقرب الذي هاجم الأهالي في محافظة أسوان يعد من أخطر العقارب على وجه الأرض والمعروف علميًا باسم "ذو العقلة السوداء" وهو منتشر في سيناء وساحل البحر الأحمر مرورًا بوادي النيل وصولًا لأسوان.

أكد أن ظهور العقارب في أسوان جاء نتيجة التغيرات المناخية وسقوط الأمطار بشكل غزير وبالتالي حاولت النجاة بحياتها من الغرق في المياه فاتجهت نحو المناطق المنخفضة المأهولة بالسكان ومع اصطدامها بالناس كانت تهاجمهم.

أوضح رئيس قسم علم الحيوان:"أن العقارب لا تعيش بطبيعتها في بيئة قاحلة بل إنها تعيش في أغلب محافظات الصعيد بالقرب من المنازل وأماكن تربية المواشي والحيوانات كونها بيئة صالحة لوجود الحشرات التي تعتمد العقارب عليها في التغذية عليها مؤكدًا أنه ليس بالضرورة أن تعيش العقارب في الصحراء".

أشار سرحان إلى أنه يوجد أكثر من 2000 نوع للعقارب على مستوى العالم منهم 25 أو 30 نوعًا شديد الخطورة على الأطفال وكبار السن وتكون الخطورة أكبر على حياة الأطفال أقل من 5 سنوات وتصل إلى حد الوفاة.
أشار إلى أنه عندما تكون اللدغة في أطراف اليدين أو الرجلين تسهل السيطرة على السوم وعدم انتشارها أما إذا كانت في البطن أو الظهر فقد يكون التعامل أكثر صعوبة وتؤدي اللدغات إلى الوفاة حال تأخر العلاج".

نصح سرحان، المواطنين في محافظات الوجه القبلي والتى قد تشهد هطول أمطار إلى نظافة المنازل من الداخل والخارج إذ أن وجود الحشرات يساهم في جذب العقارب إلى داخل المنزل وفي حالة الإصابة باللدغ يجب التوجه إلى المستشفى والحصول على المصل".
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات