القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

محتاجين نتعلم( الفضل بينكم)


--------------------------
بقلم- فاطمة الداوودي
الاسماعيلية

آية قرآنية توقفت عندها عدة مرات ورددتها بصوت عالي لعلي اتذكرها في كل وقت اعيشه ، خصوصا في تلك الايام التى نرى فيها جميعا عجب العجاب بين كل الفئات بدون استثناء.

نرى ازواج في ساحات المحاكم وقد نسوا الفضل بينهما و تناسوا كل الأشياء الجميلة التي جمعت بينهما في البداية ، نرى اصدقاء قد تحولوا الى اعداء يتراشقون بالافاظ و يبيحون بكل ما كان سرا بينهم و ينسون الفضل ، نرى ابناء يتبجحون على آبائهم وامهاتهم بكل عنفوان ..... امثلة كثيرة ومختلفة نراها جميعا ونلمسها ونتألم لوجودها في مجتمع نبراسه القرآن " ولا تنسوا الفضل بينكم " صدق الله العظيم.

نحتاج جميعا ان نتذكر ونتعلم ثقافة الاختلاف ، ان نختلف دون ان نفقد احترامنا المتبادل ، دون المساس بما كان بيننا ساعة الصفا والرضا ، وهذا هو عمق وعظمة الآية القرآنية ، ان نحافظ على ماكان بيننا ونتذكر الاشياء الجيدة والمتميزة التي كانت تجمع بيننا لعلها تشفع لكل منا عند الاخر ، او تحد من قوة الخلاف .

محتاجين نقف مع انفسنا نعاتبها برفق قبل ان نثور و نحتد و نخرج كل ما في جعبتنا لمحاربة من كانوا احبابنا علنا نصل الى الهدوء والسلام النفسي فيزول الخلاف ويتلاشى او على ادنى مستوى يقل ويصبح خلافا راقيا حتى في مفرداته ،،،،

ولسه محتاجين نتعلم
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات