القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

وزيرة الصحة تشهد افتتاح المركز الطبي المصريAFRI Egypt للرعاية الصحية بدولة أوغندا


متابعة - هدى عبدالله 
الإسماعيلية 

شهدت وزيرة الصحة والسكان د. هالة زايد اليوم الإثنين الموافق ١٨ من أكتوبر الجاري افتتاح المركز الطبي المصري AFRI Egypt للرعاية الصحية بمدينة "جينجا" بدولة أوغندا، في إطار حرص مصر على دعم الأنظمة الصحية بالدول الأفريقية الشقيقة، وفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.
وقد جاء ذلك بحضور كل من الدكتور تعديل المستشار مهند مزارع القائم بأعمال السفارة المصرية في "كمبالا" بالإنابة، وكل من قنصل مصر في أوغندا، والمستشار والملحق العسكري بالسفارة المصرية في أوغندا، ووزير الدولة للشئون الخارجية للتعاون الإقليمي ووزيرة الدولة لشئون الصحة بأوغندا، وعدد من أعضاء البرلمان بمدينة "جينجا"، ومن جانب مصر كل من الدكتور محمد جاد مستشار وزيرة الصحة والسكان للعلاقات الصحية الخارجية ورئيس هيئة الإسعاف المصرية، والدكتورة ألفت غراب رئيس الشركة العربية للصناعات الدوائية والمستلزمات الطبية "أكاديما"، والدكتورة مديحة خطاب رئيس مجلس إدارة شركة "أفري فارما"، ورئيس شركة "جلوبال نابي للأدوية" بيتر مكرم مهنا ، وممثل عن شركة إيفا فارم، ورئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للمشروعات الاستثمارية (اسيب). 

أكدت وزيرة الصحة والسكان خلال افتتاح المركز، أن فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي يولي اهتمامًا كبيرًا بتقديم كافة سبل الدعم اللازم للأشقاء الأفارقة بمختلف المجالات، مؤكدة أن التعاون بين مصر والدول الأفريقية في المجال الصحي يشهد ازدهارًا وتقدمًا كبيرًا منذ تولي سيادته رئاسة الاتحاد الأفريقي في عام 2019، مشيرة إلى أن مصر قدمت الدعم والمساندة خلال مواجهة جائحة فيروس كورونا لـ 22 دولة أفريقية شقيقة.

أوضح الدكتور خالد مجاهد مساعد وزيرة الصحة والسكان للتوعية والتواصل المجتمعي والمتحدث الرسمي للوزارة، أن الوزيرة تفقدت أقسام المركز والخدمات الطبية التي يقدمها للأشقاء بدولة "أوغندا"، مؤكدًا أن المركز مجهز بأحدث وسائل وتقنيات التشخيص والعلاج، وتوافر الأدوية والمستلزمات الطبية بمختلف التخصصات لتقديم أفضل الخدمات للمرضى بالدولة الشقيقة.

كشف "مجاهد" أن الوزيرة أعلنت عن تقديم 20 منحة للأطباء بدولة أوغندا، منهم 10 منح ضمن برنامج الزمالة المصرية، بالإضافة إلى 10 منح ضمن البرامج التدريبية التي توفرها وزارة الصحة والسكان المصرية بالتعاون مع كلية طب جامعة هارفارد الأمريكية، بالإضافة إلى إيفاد الأطقم الطبية للتدريب على رأس العمل بالمستشفيات، حيث أكدت الوزيرة أهمية التعليم الطبي المهني المستمر للأطباء بالدولة الشقيقة مما يضمن استدامة الخدمات المقدمة للمرضى بأعلى جودة وكفاءة.

ذكر "مجاهد" أن المركز الطبي المصري AFRI Egypt نموذج للشراكة بين القطاع العام والخاص حيث تم تنفيذه بمشاركة وتعاون عدد من صناع الأدوية مثل شركة "أكديما" والشركة القابضة للأدوية والشركة المصرية للاستثمار والتنمية، بالإضافة إلى عدد من الشركات التابعة للقطاع الخاص، وشهد هذا التطور خلال عام، مشيرًا إلى الربط بين المركز والمستشفيات المتخصصة بدولة أوغندا لتقديم الخدمات الطبية المتكاملة للمرضى.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات