القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

سمكري البني آدمين «ضحاياه مشاهير».. بدأت بالطقطقة وانتهت بالحبس



متابعة: سلوي ياسين الإسماعيلية

كشفت تحريات الأجهزة الأمنية في واقعة ضبط «يوسف. خ» الشهير بسمكري البني آدمين بعد غلق وتشميع مركزه، أن المتهم تم القبض عليه منذ عام وتم إخلاء سبيله، وأن الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة قامت بضبطه العام الماضي بمدينة نصر وتم تحرير محضر له وأخلي سبيله من النيابة العامة، وتبين أن المتهم زور بطاقة الرقم القومي وانتحل صفة إخصائي علاج طبيعي .

أكدت التحريات أن المتهم قام بتزوير الشهادة الجامعية، كما أوضحت التحريات أن الأجهزة الأمنية عندما داهمت المركز ضبطت العديد من الشهادات وكلها مزورة، وكانت النيابة العامة أمرت بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، كما قررت النيابة العامة سرعة تحريات المباحث حول الواقعة.

أغلقت إدارة العلاج الحر بوزارة الصحة مقرا للمتهم افتتحه كمركز علاج طبيعي في منطقة مدينة نصر بالقاهرة، حرصا وحفاظا على صحة المواطنين، وطالبت النيابة بالتحري عن هويته وعن ترخيص المكان وترخيص مزاولة مهنة الطب، وذلك عقب تحذير الفنانة ساندي عبر «إنستجرام»، من «سمكري البني آدمين» الذي ظهر مؤخرا في عدد من فيديوهات النجوم، وقالت: «ده نصاب، وعملي إصابة كانت هتعملي شلل رباعي، منه لله يمهل ولا يهمل، وحسبي الله ونعم الوكيل»، وده تحذير يا جماعة ، مش أي حاجة الفنانين ، أو الأنفلونسرز، يعلنوا عنها تعملوها أرجوكم.

حذرت النقابة العامة للعلاج الطبيعى، المواطنين، في بيان صحفي من التعامل مع «يوسف .خ» وشهرته سمكرى البنى آدمين ، وذلك لانتحاله صفة إخصائى العلاج الطبيعى، مشيرة إلى أنه بالتعاون مع مباحث الأموال العامة، تبين أنه قام بتزوير البطاقة الشخصية وغير مسجل بالنقابة العامة للعلاج الطبيعى.

أوضحت النقابة أن الأجهزة الأمنية وإدارة العلاج الحر بوزارة الصحة بالتعاون مع النقابة العامة قد أغلقت مقر المركز المملوك لسمكرى البنى آدمين بمدينة نصر، وتشميعه، وكررت تحذيراتها من التعامل مع « سمكري البنى آدمين » حرصا وحفاظا على صحة المواطنين، وطالبت المواطنين بالتأكد من هوية دكتور العلاج الطبيعى ومن ترخيص المكان، وترخيص مزاولة المهنة.

كانت جهات التحقيق قد قررت حبس المتهم يوما على ذمة التحقيقات بتهمة تزوير بطاقة الرقم القومي وشهادة التخرج الخاصة به، وكلفت بسرعة إجراء تحريات إضافية حول الواقعة والمترددين على المركز .
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات