القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار



كتبت /فاطمة الداوودي
الاسماعيلية

-  مما لا شك فيه ان الصراع الابدي بين الخير والشر ، بين الحب والكره ، هو صراع كان ومازال من اقوى الصراعات  التي نشهدها جميعا في الاحداث الحياتية اليومية .
-هذه الايام تلألات سماء الاسماعيلية -على مسرح مكتبة مصر - عمل مسرحي غاية في الابداع ، تأليفا واخراجا وتمثيلا ، العمل قام بسرد ثلاث حكايات قديمة جدا بشكل بسيط هادف . 
- ياسين وبهية وحب الارض والدفاع عنها حتى الموت 
-حسن ونعيمة وحب الفتاة الجميلة والذي ادى الى قتله.
- شفيقة ومتولي وحب الاخ لاخته حبا شديدا جعله يقتلها .
- الثلاث حكايات نعرفها عن ظهر قلب ، ونعرف كم كان الدم والقتل هو النهاية ، ولكن هل نظرنا اليها بعمق ، هل شعرنا اننا وفي عصرنا هذا يوجد بيننا ياسين و حسن و متولي ، من منا لم يصادف بهية و نعيمة و شفيقة ، نعم مازالوا موجودين ولكن باشكال وصور ومضمون مختلف .
- ما زلنا نحارب الحب ونعتبره شيء يغاير العادات والتقاليد ، مازلنا نحارب الخير ان تضارب مع مصالحنا الشخصية .
- اننا في حاجة ماسة ان نغير ايدولوجبات انفسنا ، ان ننمى الحب في جميع صوره ، ان نعمل الخير حتى وان جار على مصالحنا 
-فالحب للجميع ومن الجميع ، الخير هو المنتصر مهما طال الزمن او قصر ، وهما عماد اي نجاح واساس اي مجتمع يهدف الى انتاج افراد سوية قوية تعمل على الصالح العام ولاجله.
-شكرا لكل فريق العمل الذي قدم عمل محترم ويحترم ،،

ولسه محتاجين نتعلم
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات