القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

بعد قليل .. نظر أولى جلسات محاكمة طبيبين وموظف في واقعة «السجود للكلب»


متابعة-محمدمحسن-الاسماعيلية

تنظر محكمة الجنح بعد قليل أولى جلسات محاكمة المتهمين بـ«االتنمر» على ممرض في الواقعة المعروفة إعلاميًا بـ«السجود للكلب».

 أمر النائب العام المستشار حماده الصاوي بإحالة ثلاثة متهمين محبوسين طبيبان وموظف بمستشفى خاص للمحاكمة الجنائية لاتهامهم بالتنمر على ممرض بالقول واستعراض القوة والسيطرة عليه.

تبين أن المتهمين أمروه بالسجود لحيوان يملكه طبيب من المتهمين مستغلين ضعفه وسلطتهم عليه بقصد تخويفه ووضعه موضعَ السخرية والحطّ من شأنه، واعتدائهم بذلك على المبادئ والقِيَم الأسرية في المجتمع المصري وانتهاكهم حرمة حياة المجني عليه الخاصة ونشرهم عن طريق الشبكة المعلوماتية تصويرًا لواقعة التنمر مما انتهك خصوصية المجني عليه دون رضاه واستخدامهم حسابًا خاصًّا على أحد مواقع التواصل الاجتماعي بهدف ارتكاب تلك الجرائم.

أقامت النيابة العامة الدليلَ قِبَل المتهمين مما ثبت من مشاهدة مقطع تصوير واقعة التنمر وإقرار المتهمين به وبصحة ظهورهم فيه وما ثبت من شهادة المجني عليه وشاهديْن آخريْن وما تتضمنه إقرارات المتهمين في التحقيقات.

استمعت جهات التحقيق لأقوال الطبيب المتهم في واقعة «السجود للكلب» بعدما وجهت له تهمة التنمر على ممرض وإجباره على السجود للكلب بالفيديو وأقر أنه من يظهر بالمقطع المصور وتابع: «كنا بنهزر والتليفون كان متهكر واتسرق منه الفيديو وتم نشره دون معرفتي».

قرر قاضي المعارضات تجديد حبس طبيب وموظف في واقعة «السجود للكلب»، 15 يوما على ذمة التحقيقات بتهمة التنمر على ممرض وإجباره على السجود للكلب.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات