القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

اوعي تزعل ابنك 4رسائل مؤثره من إبراهيم قبل ساعات من انتحار



متابعه:سحر الشبراوي 
الإسماعيلية 
 
خيّم الحزن على محافظة دمياط، بعدما أقدم إبراهيم شريف، البالغ من العمر 17 عامًا على الانتحار، هربا من معاملة والده القاسية، وفقا لما وصفه الشاب في كلماته الأخيرة قبل قرابة الساعة من تنفيذ عملية الانتحار بالقفز من أعلى كوبري فارسكور بدمياط.
إبراهيم شريف الباز سلال، القاطن في قرية كرم ورزوق، التابعة لمركز فارسكور، قبض قلوب بلدته حزنا على رحيله؛ بعدما أقدم على الانتحار في مياه النيل، من أعلى كوبري فارسكور العلوي، تاركا رسالة غامضة عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، يعلن فيها إقدامه على الانتحار، موضحا أن السبب وراء ذلك والده، الذي يسيئ معاملته، موجها رسالتين إلى الآباء بحسن معاملة أبنائهم، وأخرى لأعمامه، يوصيهم بحسن معاملة والدته وأخواته، ورابعة إلى ما أسماها «حبيبته»، مختتما منشوره بالدعاء لوالده بالهداية.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات