القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

نساء صنعن التاريخ بصمت

 


كتبت – أماني عز الدين


هناك العديد والعديد من الشخصيات النسائية في كافة مجالات الحياة صنعن التاريخ بصمت.. منهن من تمردت علي المجتمع ومع ذلك لم تعتبر وصمة بحقهن بل كان وسام الشرف الذي حفرت كل واحدة منهن نقوشه لتظل حروف اسمائهن تشع ضياء لا يخبو علي مر العصور وعلي سبيل المثال لا الحصر ..


هدي هانم شعراوي


والتي اقترن النضال النسائى فى مصر دائماً باسمها . فقد كرست مجهودها فى الدفاع عن حقوق المرأة خاصة الحقوق السياسية والتعليم ، اسست الجمعية الفكرية للمرأة المصرية، وفى ثورة ١٩١٩ تقدمت صفوف النساء فى المظاهرات التى تطالب بالإستقلال جنباً الى جنب مع الرجال لأول مرة ، اسست الاتحاد النسائى المصرى واصبحت اول رئيسة له، وكان اهم اهدافه التأكيد على حق المرأة فى التعليم والدعوة لتغيير بعض قوانين الأحوال الشخصية


مفيدة عبد الرحمن ..


أول امرأة “أبوكاتو” (محامية) مصرية ترفع دعوى قضائية أمام محكمة عسكرية في مصر، وأول امرأة ترفع دعوى أمام المحاكم في جنوب مصر ، حصلت على لقب “الأم العاملة المثالية”، نظرا لأنها كانت محامية وبرلمانية وناشطة حقوقية وأم لتسعة أبناء.

وأحرزت مفيدة نجاحا في مهنة المحاماة حتى أن العملاء كانوا يطلبونها بالاسم قبل أن تؤسس مكتبها ..


نبوية موسى ..


كانت المساواة هي شعار نبوية موسى؛ فلم تقبل أن تأخذ المرأة نصف راتب الرجل، فقررت دخول معركة البكالوريا -الشهادة الجامعية- لتتساوى مع خريجى المعلمين العليا، ولذلك أنشأت الحكومة لجنة خاصة لامتحانها ونجحت في النهاية، وأصبحت أول فتاة تحصل على البكالوريا ثم أول ناظرة مدرسة، ولدت عام ١٨٨٦ ورحلت عن دنيانا عام ١٩٥١..


هكذا أثبت التاريخ ان النساء قد يزهرن اذا ما عاشوا في بيئة صالحة وبين أناس يدعمونهن ويثقون في قدراتهم ..

ولا زلت اري ان للحديث بقية ..

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات