القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

الاعدام شنقا لمغتصب طفلة ذوي الاحتياجات الخاصة

 

متابعة : امينة عبد الفتاح الإسماعيلية 

قضت محكمة الجنايات و امن الدولة طوارئ بقنا وبإجماع الآراء وبعد موافقة فضيلة مفتي الجمهورية بمعاقبة عامل أجري بالإعدام شنقاً لقيامه بخطف طفلة من ذوى الاحتياجات الخاصة ومواقعتها.

صدر الحكم برئاسةرئيس المحكمة المستشار" محمود عيسى سراج الدين " وعضوية المستشارين" شريف عفت مصطفى وأحمد عبد الحي قورة" الرئيسين بالمحكمة وبحضور "حازم مدحت و عمر عبد الوهاب" مديرا النيابة وبأمانة" سر صلاح فراج وعلاء سلوك والعابد عبد الهادي. "
 
قام المحامي العام الاول لنيابات قنا الكليه المستشار "مصطفى عباس" بسكرتارية "خالد صابر وأحمد فتحي" قد أمر بإحالة المتهم حسين خلف عبد الحميد محمد 42 عاماً عامل أجري وممقيم بمنطقة الشئون بمدينة قنا إلى محكمة الجنايات لأنه في يوم ٢٢ أغسطس ٢٠٢٠ قام بخطف المجني عليها أ.ن.م معاقة ذهنيا بعد التحايل عليها حال مشاهدته إياها أمام منزله وقيامها بجمع الكراتين واستدراجها داخل المنزل وقام باغتصابها.
كشفت تحريات الأجهزة الأمنية بمديرية أمن قنا أن المجني عليها كانت تجمع كميات من علب الكرتون المستعملة يوم الواقعة وأثناء ذلك استدرجها المتهم لمنزله بحجة وجود كميات كبيرة من الكرتون فى منزله و بمجرد دخولها المنزل أغلق الباب و طرحها أرضا وواقعها بغير رضاها.
تم ضبط المتهم وبمواجهته بما أسفرت عن التحريات أقر بارتكابه الجريمة مبدياً ندمه على فعلته قائلا كنت أعاملها مثل أبنائي لكن لحظة شيطان دفعتنى لارتكاب هذه الجريمة.

حرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق وأمام "عمر عبد الوهاب" مدير نيابة قسم قنا بإشراف حسين ابوكريشة رئيس النيابة أقر بارتكابه للواقعة و أحيل المتهم محبوساً لمحكمة الجنايات بتهمتي خطف المجني عليها و اغتصابها عن طريق التحايل و الإكراه وبعد سماع المرافعة والمداولة قانوناً أصدرت المحكمة حكمها المتقدم وبإجماع الآراء وشهدت المحكمة حراسة أمنية تحت إشراف اللواء محمود أبوزيد - نائب مدير أمن قنا للمنطقة المركزية .
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات