القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

رمضان اهلا.. رمضان وداعا

بقلم/ هدى عبدالله
الإسماعيلية
بالأمس كنا ننتظر الهلال لتبدأ رحلتنا الروحانية في أيام معدودات..
رمضان.. الخير.. البركة.. الرقي.. الإيثار رمضان.. القرآن.. عبادات شتى 
الكل قد دخل السباق و سارعوا إلى مغفرة من ربكم..
الكل ممسك بكتاب الله الذي نتركه إحدى عشر شهرا، نمسح من فوقه تراب ألم به من وقت لآخر، رمضان هو تلك السكينة التي تسكننا، و أعمال خير تطهرنا، و إطعام مساكين يفرحنا، و عبادات في كل بيت مابين راكع و ساجد و قاريء ومتهجد. 
 رمضان انت الضيف الوحيد الذي يأتينا بفرحة ويودعنا ليترك لنا فرحة، لو كنت إنسانا لامسكت بك حتى تبقى معنا بقية العام، لو كنت انسانا لأقسمت عليك أن تتمهل ولو لأيام قلائل، فها انت تلملم ساعات متبقية و قد حان وقت الرحيل المرصع بقدوم العيد، رمضان اهلا.. رمضان وداعا
وتلك دموعي أضعها على باب رحيلك لتعرف اني اشتقت إليك قبل ان ترحل وقد حان لك أن تترجل.. 
فاللهم اجعل بركة رمضان و سكينته و أمنه و إيمانه زادا لنا يكفينا حتى يعود في العام المقبل إن شاء الله 
رمضان اهلا.. رمضان.. إلى لقاء.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات