القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

وزير التعليم العالي يستقبل وفداُ من تحالف المستشفيات الحكومية الفرنسية



متابعة-كريمه محمد-الاسماعيليه

استقبل الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي مساء اليوم وفدًا من تحالف المستشفيات الحكومية الفرنسية يضم د. علوي صابر رئيس مجلس إدارة تحالف المستشفيات الحكومية الفرنسية، السيد " موريس موراند" مدير عام التحالف الفرنسي للمستشفيات الحكومية والسيد  "بابتيست  ليكوز" نائب المدير العام للتحالف د. وجدي زهران رئيس شركة ميداس المتخصصة في الحلول الرقمية بالمجال الصحي بفرنسا، ود. هشام فاروق مساعد الوزير للتحول الرقمي، وذلك بمقر الوزارة. 

 أكد الوزير  عمق العلاقات التاريخية بين مصر وفرنسا وحرص القيادة السياسية على أهمية التعاون المصري الفرنسي في المجالات البحثية مشيرا إلى زيارته الأخيرة لفرنسا التي تدعم علاقات التعاون الأكاديمي بين البلدين وتبادل الخبرات في شتى المجالات العلمية خاصة الشراكة في تطوير المستشفيات الجامعية بمصر والاستفادة من الخبرات الفرنسية في إستخدام تكنولوجيا الذكاء الإصطناعي لتطوير المستشفيات الجامعية. 

طالب الوزير خلال اللقاء بضرورة تقديم الوفد الفرنسي عرض رسمي يشمل الآليات المزمع التعاون فيها واختيار إحدى الجامعات المصرية الرائدة في المجال الصحي كنموذج لتطبيق آليات التطوير، مشيرًا لإمكانية توقيع بروتوكول تعاون بين الجانبين.

أشار الوزير إلى أهمية التعاون البحثي بين البلدين من خلال توفير منح للباحثين المصريين وإيفاد المزيد من المبعوثين للتدريب بالمستشفيات الفرنسية والاستفادة من خبراتها في مجال تطوير المستشفيات. 

أكد د. "هشام فاروق" على أهمية استخدام أحدث تقنيات تكنولوجيا التحول الرقمي والذكاء الاصطناعي في النظام الصحي المصري ودور ذلك في تسهيل تقديم الخدمات الصحية والعلاج الطبي للمرضى بالمستشفيات الجامعية.

عرض د. وجدي أبرز نقاط التعاون بين الجانبين مشيداً بحرص الوزارة على الاستفادة من الخبرات الفرنسية لاسيما في مجال الذكاء الاصطناعي وإمكانية المساهمة في إنشاء منصة معلوماتية عن أصناف الأدوية المختلفة وتركيباتها ودواعي استعمالها وأعراضها الجانبية.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات