القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

اضافه مواليد جديد لكل مواطن يحمل بطاقه تموين

متابعه_امينه عبد الفتاح _الاسماعيلية 

أكد وزيرالتموين والتجارة الداخليةالدكتور"علي المصيلحي"اليوم 16 ابريل 2021 أن الخدمات الجديدة التي أطلقتها الوزارة عبر "بوابة مصر الرقمية وموقع دعم مصر" تتطلب توفير شهادات مميكنة سواء شهادة زواج عند استخراج بطاقات جديدة أو فصل اجتماعي أو شهادات طلاق أو ميلاد بحسب كل خدمة موضحا أن الشهادة المميكنة تعني دخول المعلومات على الحاسب الآلي ثم طباعتهامنه

أكد الوزير أنه يتم الموافقة على إضافة الأفراد والمواليد للأسر الأكثر احتياجا واستخراج البطاقات التموينية الجديدة للأفراد الذين لا يتعدى دخلهم 1500 جنيه شهريا والتي سيتم زيادتها إلى 2400 جنيه بداية من أول يوليو المقبل مع تطبيق نظام الحد الأدنى للأجوروأشار إلى أن إضافة المواليد بصفة عامة تحتاج إلي إضافة اعتماد مالي جديد في الموازنة العامة للدولة خاصة وأن الوقت الحالي ليس مناسب لتطبيق هذا الإجراء بسبب التحديات التي تواجهها الدولة جراء أزمة كورونا وتوقف حركة السياحة.

أوضح "المصيلحي" أن باب تظلمات البطاقات التموينية لا يزال مفتوحا مشددا أنه يتم تسليم التظلم للمراكز المتطورة ومكاتب التموين التي بدورها ترسلها إلى مديرية التموين للبت فيها ومدي استحقاقها للدعم التمويني. 

أضاف "المصيلحى"أن معدل صرف السلع التموينية وصل إلى 70% في حين أننا في منتصف الشهر الآن ما يؤكد توافر كميات كبيرة من السلع موضحا أنه في السابق كان المواطن يذهب لصرف سلعة السكر ضمن حصة الدعم ليفاجئ بالبقال يخبره بعدم وجود سكر سيأتي في اليوم التالي ذلك كان يحدث لعدم انتظام شبكة الصرف لعدم توافر الاحتياطيات الاستراتيجية من السلع على مستوى كل محافظةويتم تخصيص 2 كيلو سكر وزجاجة زيت لكل فرد ببطاقة التموين مشددا على أن إقبال المواطنين على سلعة الزيت ببطاقات التموين، يرجع إلى طرح السلعة بسعر 17 جنيه في حين أنها تباع بسعر 23 جنيه، وبالتالي لا يمكن منح المواطن أكثر من زجاجة لكل فرد ببطاقة التموين والوزارة قادرة على توفير الزيت بكميات تصل إلى 70 ألف طن شهريا إضافة إلى المحافظة على سعر المنتج عند 17 حتى بعد عيد الفطر ثم يتم دراسة السعر العالمي للمنتج وهل سيستمر في الصعود أم لا؟ ليتم عقد اجتماعات مع الشركات لإعادة حساب سعر الزيت أكد الوزير أن الاحتياطي الاستراتيجي من السلع أمن يتفاوت من أربعة أشهر إلى ستة أشهر.

اختتم الوزير انه تم الانتهاء من تطوير ٣٠٠ مكتب تمويني وتحويلهم إلى مراكز خدمه مطورة لتلبيه احتياجات المواطن على بطاقة الدعم من إصدار بدل التالف الفاقد.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات