القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

إثيوبيا تواصل التعنت: وتعلن في بيان جديد: الملء الثاني لسد النهضة في موعده



كتبه_أحمدأبوالنجا_الاسماعيلية

استمرارًا للتعنّت الإثيوبي أكد مجلس الأمن الوطني في أديس أبابا السبت أن الملء الثاني لسد النهضة سيتم في موعده المُقرر في تحدٍ متواصل لكافة المساعي الدولية لحل الأزمة المُستمرة منذ 10 أعوام مع مصر والسودان.

أكد مجلس الأمن الوطني الإثيوبي في بيان بالأمهرية صادر عن رئاسة الوزراء "رغم الضغوط التي تمارس علينا سنقوم بعملية الملء الثاني لسد النهضة في الموعد المقرر (خلال شهري يوليو وأغسطس المقبلين) وإجراء الانتخابات".

أضاف البيان أن الحكومة ستتخذ عدة إجراءات تصحيحية ضد القوى الداخلية الموجودة في كل مكان وداخل الحكومة مشيرا إلى أن خيار الحكومة هو التصدي ووقف هذه المحاولات التآمرية بتطهير العناصر المناوئة للسلام.

تعثرت مفاوضات سد النهضة مجددًا بعد فشل الاجتماعات التي استضافتها مؤخرًا "كينشاسا" عاصمة الكونغو الديمقراطية الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي.

تبادلت الأطراف الثلاثة الاتهامات بالتسبب في فشل اجتماعات "كينشاسا" التي عقدت على مستوى وزراء الخارجية والري وبمشاركة أطراف دولية فاعلة.

عزت مصر والسودان سبب انهيار المفاوضات إلى التعنت الإثيوبي فيما اتهمت أديس أبابا- بلا سند- القاهرة والخرطوم بمحاولة مصادرة حقوقها المشروعة في استغلال مياه النيل الأزرق.

أعلنت إثيوبياالأسبوع الماضي  فتح البوابات العلوية للسد عند مستوى منسوب 540 وذلك بهدف تخفيض المياه استعدادا لعمليات صب الخرسانة وتعلية السد إلى مستوى قد يصل إلى 595 مترا تمهيداً للبدء في الملء الثاني لبحيرة السد.

جاء ذلك بعد أقل من 48 ساعة من دعوة تقدم بهارئيس الوزراء السوداني"عبدالله حمدوك"للرئيس الوزراءالدكتور "مصطفى مدبولي"والإثيوبي"آبي أحمد" لعقد قمة ثلاثية لبحث الخلافات حول السد دون أن يعلن أي من الطرفين موقفا محددا من تلك الدعوة حتى الآن.

أعلنت واشنطن مؤخرًا تعيين مبعوثا أمريكيًا خاصًا للقرن الأفريقي"جيفري فيلتمان"مؤكدة أن ملف سد النهضة سيكون على قائمة أولوياته.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات