القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

بعد4 سنوات قضاها على سفينة مهجورة في المياه المصرية


كتبة-محمدمحسن-الاسماعيليه

أعلن البحار السوري "محمد عائشة" أنه أخيرا وبعد 4 سنوات صار في بيته ومع العائلة بعد أشهر طويلة قضاها وحيدا على متن سفينة.

نشر محمد سلسلة تغريدات في صفحته عبر تويتر وجه فيها الشكر لمن ساعده في تجاوز تلك المحنة وبدأ منشوراته بصورة مع العائلة.

أوضح بأنه وقع على أن يكون "حارسا قانونيا" للسفينة التي احتجزتها السلطات المصرية عام 2017 بسبب انتهاء صلاحية شهاداتها وبقي على ذلك الحال ممنوعا من مغادرة السفينة طيلة تلك السنوات.

أشار بأنه "تعرض لظلم كبير" إذ أنه صار حارسا قانونيا على السفينة بما يشبه الإجبار كما بقي مدة عامين ونصف العام مع شخصين شريكين كانا يتناوبان معه في البقاء على السفينة إلا أنه ومنذ عام ونصف العام كان يقضي كل الوقت وحيدا باستثناء ساعات خروجه إلى الشاطئ ليتزود بالطعام.

ذكر في تصريحات صحفية أنه كان يجد صعوبة في تأمين الطعام إذ يضطر للسباحة إلى الشاطئ من أجل ذلك وهي المهمة التي لم يكن يستطيبع القيام بها إلا كل بضعة أيام
منذ تعيينه حارسا قانونيا على السفينة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات