القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

دعاء إذا دعوته لن تسلاه ابدا



كتبت - هدى عبدالله
الإسماعيلية

تحدثت امرأة إلى شيخ فاضل وراحت تسأله :
ياشيخ علمني كيف أشكر ربّي !!
أود أن أشكره شكراً كثيراً . لكني عجزت فكيف !!؟
 فأنه كان عندي هموم ومشاكل وأمراض لا يعلمها  إلا الله وقد ضاقت  علي الدنيا بما رحبت.. 
 وكنت ألزم هذا الدُّعاء أقوله  في الليل والنهار 
في كل وقت وفي كل سجدة : 
( اللّـهُـــمَّ اِجْعَـــلْ هَـمِّـــي الآخِــرَة )
وتسترسل فتقول :
والله ياشيخ ما إن دعوت بهذا الدعاء إلا و إنفتحت علي أبواب خير من كل مكان، و رأيت الفرج من حيث لا أحتسب، و الخير الوفير  يأتيني من كل مكان  وأنا الآن أريد أن  أشكر ربّي ..وأزيد في شكره ولست أعرف كيف أشكر ه على نعمه ؟؟ 
سُبحان الله .. الرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم قال : 
(من بات وهمه الآخرة أتته الدنيا راغمة ).
يقول الشيخ : فوالله من يوم أن سمعت هذا الدعاء منها جزاها الله خيراً وأنا  لم أتركه والحمد لله ..
ووالله العظيم الذي لا إله إلا هو .. لقد تناثر عَلَيْ الخير والبركة والسعة وفرج الله عني هموما كانت ضاغطة علي والحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه . 
اللهم إجعل همي الآخرة 
اللهم اجعل همي الآخرة 
اللهم إجعل همي الآخرة 
ومن أراد الآخر ة وسعي لها سعيها وهو مؤمن فأولئك كان سعيهم مشكورا.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات