القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار


كتبت كريمه محمد ابراهيم

 ومن جوايه بقول أحسن 
ومش معلش
وفوق وشى بركب وش 
  المضايق والزعلان 
أنا اللى عمرى
مغلطتش 
لكن إنت اللى قلبك 
خان 
 بعمل نفسى بتأثر
 وجوايه كده مكسر
وأنا نفسى أرش الورد والسكر
وأتمنى تبات خسران
  معملتش حساب اليوم ده
وأنى صابره ع المعانده والمناهده
   وإن العصفور ف القفص
جاله يوم 
 وحن للطيران
دعيت عليك من قلبى
  وده كله من غلبى. لانك 
لاحسيت ولا حاسس
 بحد جانبك كان تملى معاك انسان 
ساندك وأنت مايل 
عشانك عمل عمايل لجل تكون مبسوط فرحان 
كسرت بخاطره كام مره
وسقيته بإيدك المره
عشان ما شكاش
وتحت جناحك راضى وعاش
 بقيت تمرمط فيه
وتجيبه وتوديه 
لغايه ماوصلت بيه لحاله الانعاش 
والله الدنيا ماتسواش
   وترجع تانى وملامحك ملاها البوح
وأنا المجروح من يومى 
على كومى 
 من كتر دموعى 
بمسحها فى هدومى
طول عمرى كتاب مفتوح بس 
انت مابتقراش
عايش لنفسك 
 واللى ينافسك عنه ف الدنيا ماعاش
 وبتحكى لى عن حالك أنا
بسمع طب ليه كلامك كان اقوى من المدفع 
طيب ليه ادفع حياتى 
تمن لحد.
مهما عملت عنى مايرضاش
يشوف دمعتى و كأنه 
 ماشافهاش
 لكن شكوته عايزنى أسمعها 
   واقولها وأراجعها
 أنا خلاص ضربت طناش
   وعمرى عدى قدامى 
راح منى وحتى ماجاش
 وأطيب ف خاطرى 
واقول بكره يتعدل
وأحواله تتبدل 
وعنى ما يستغناش
لكن الطبع غلاب 
  ده حتى الحجر بيلين
عمل ف حياتى إنقلاب
اتحولت من 
طايفه شباب 
لطايفة الستين 
وناس على معاش 
وهو حزين يبان ضعيف
 ووقت الدنيا ماتبقى معاه
ينسانى
أنت بجد حد أنانى 
  و لقستوتك منساش.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات