القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

نجاة اسرة من حادث مروع علي طريق اسيوط الصحراوي

 


سلمي سرحان. الفيوم 


أنقذت العناية الإلهية أسرة كاملة تضم 6 أطفال، من موت محقق بعدما تعرضوا لحادث انقلاب سيارتهم الملاكي خلال سفرهم إلى محافظة القاهرة على طريق أسيوط الصحراوي الغربي بنطاق محافظة الفيوم.

البداية كانت بانفجار إطار السيارة، وعدم تمكن قائدها من السيطرة عليها فاختلت عجلة القيادة بين يديه وانقلبت السيارة في المنطقة الصحراوية المتاخمة لطريق أسيوط الغربي على بعد خطوات من منطقة الصوامع بمحيط قرية قصر الباسل بمركز إطسا.

على الفور، انتقلت سيارات الإسعاف برئاسة الدكتور هاني همام مدير فرع الإسعاف بالفيوم، وشعبان عويس مشرف عام الإسعاف بمحافظة الفيوم، إلى مكان الواقعة وقدّمت الإسعافات الأولية للمصابين، ثم قامت بنقلهم إلى مستشفى الفيوم العام.

تعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي اللواء رمزي البسيوني المُزين مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم، إخطارًا من العميد أسامة أبو طالب مأمور مركز شرطة إطسا، يفيد ورود بلاغًا من مرفق الإسعاف بتلقيهم استغاثة لنقل 9 أشخاص أصيبوا في حادث انقلاب سيارتهم الملاكي  على طريق أسيوط الصحراوي الغربي بنطاق مركز إطسا بمحافظة الفيوم.

وتبين من التحريات الأولية التي أجراها الرائد أحمد الشريف رئيس مباحث مركز إطسا، أنّ المصابين هم عايدة نجيب يوسف  29 سنة، وأبانوب جوزيف زكريا 6 سنوات وشقيقه ماركليوس جوزيف زكريا سنة واحدة، وماري زاهر زكريا 4 سنوات، وشقيقتها مارجريت زاهر زكريا 4 سنوات، وشقيقها سليمون زاهر زكريا 5 سنوات، وشقيقتها مريم زاهر زكريا 7سنوات، ووالدها زاهر زكريا زاهر 32 سنة، ووالدتهم أسمهان عوض عبد الملاك 30 سنة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات