القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

أهمية اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب


كتبت... مرفت حسن... الإسماعيلية

وضعوا ضفدع في ماء على النار وكلما سخن الماء، يعدل الضفدع درجة حرارة جسمة ، فتظل المياه عادية ومقبولة،إلى أن وصل الماء لدرجة الغليان، ومات الضفدع في التجربة.

بدأ العلماء القائمون على التجربة في دراسة سلوك الضفدع الذي مع ارتفاع درجه الحرارة يعدل حراره جسمة.

الوعاء الذي وضعوا فيه الضفدع كان مفتوحا من أعلاه، ومع ذلك لم يحاول القفز للخروج من الوعاء حتى في حال غليان الماء إلى أن مات.

كانت تجربة علمية وتوصل العلماء إلى أن الضفدع استخدم كل طاقتة في معادلة درجة حرارته وتأقلمه مع المناخ الذي حوله على الرغم من صعوبته، إلى أن وصل لدرجة أنه لم يتبقى عنده طاقة للتأقلم ، ولا حتى لإنقاذ نفسه.
واستنتجوا أن الذي قتل الضفدع ليس الماء المغلي، ولكن إصرار الضفدع على أقلمة نفسه إلى حد أفقده الطاقة اللازمة لإنقاذ حياته.

الحكمة هنا :

ـ التأقلم على الحياة وعلى العلاقات الإنسانيه مطلوب ، فهو نوع من المثابرة والسعي للحفاظ على المناطق الآمنه ، لكن في النهاية إذا فقدت كل قدراتك ، ستفقد نفسك تماما ، التألقم سيجعل منك ضفدعه في نهاية الأمر، خد نفس عميق واقفز من الوعاء.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات