القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

«اليوم فقط ماتت أمي فردوس محمد»

«اليوم فقط ماتت أمي فردوس محمد»
كتبت سلوي ياسين الإسماعيلية

كانت تقطع التصوير أثناء الصلاة، وأبلغت الأطباء أثناء مرضها الأخير، برغبتها بنزع الأجهزة الطبية لتتمكن من الوضوء والصلاة.

سافرت معها للعلاج الفنانة الراحلة فاتن حمامة إلى سويسرا على نفقتها الخاصة واعتذرت عن ثلاثة أفلام بسبب سفرها معها بل وكتبت رثاء في وداعها . لم يشهد الوسط الفني بأكمله و على مر تاريخه مساندة لمرض فنان، مثلما حدث مع فردوس محمد، والتي تبادل كل من الفنانة فاتن حمامة و شادية و صباح و ماجدة وهند رستم و نادية لطفي الأيام في رعايتها بالمستشفى .

توسطت لها أم كلثوم، ليصدر لها قرارًا بعلاجها في سويسرا على نفقة الدولة، وهو ما يعتبر أسرع قرار لعلاج على نفقة الدولة والذي لم يستغرق سوى مكالمة هاتفية للرئيس الراحل جمال عبد الناصر .

جاءت الوفاة يوم 22 سبتمبر 1961، وكان في استقبال الجثمان عبد الحليم حافظ ،والذي قال عنها:«اليوم فقط ماتت أمي فردوس محمد»، ودخل في نوبة بكاء وانهارت شادية من البكاء مع جمع كبير من الفنانين في استقبال الجثمان منهم يحيى شاهين و شكري سرحان ورشدي أباظة و فريد شوقي .
الله يرحمها ويرحم جميع موتانا
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات