القائمة الرئيسية

الصفحات

عاجل

التحقيقات تكشف ما حدث داخل شقة "الشيخ زايد" قبل سقوط فتاة عارية

كتب / محمود رمضان توفيق

كشفت التحقيقات الأولية فى واقعة سقوط فتاة من نافذة شقة يستأجرها شابين يحملان جنسية دولة عربية بمدينة الشيخ زايد، أن الفتاة توجهت بصحبة الشابين إلى شقتهم فى الشيخ زايد، بعدما تعرفت عليهما فى إحدى الكافيهات .

واسفرت التحقيقات، أنه حدثت مشادة بين الفتاة والشابين، ومنعاها عقب تلك المشاجرة من مغادرة الشقة، واغلقا عليها الباب، مما دفعها إلى القاء نفسها من شرفة المنزل، فاصيبت بكسور وكدمات في مناطق متفرقة من جسدها، وتجمع حولها عدد من الأهالى ونقلوها إلى المستشفى فى محاولة لاسعافها.

واستعلمت النيابة عن الحالة الصحية للفتاة وطلبت تقرير طبى حول حالتها، تمهيدًا لاستدعائها وسماع أقوالها، وانتهت منذ قليل من الاستماع لأقوال الشابين الذان يحملان جنسية دولة عربية.

كان شابان يحملان جنسية دولة عربية تم ضبطهما، بعد سقوط فتاة من نافذة شقتهما بالشيخ زايد، أنهما استعانا بالفتاة لتنظيف الشقة، ونفيا استعدادهما لممارسة الرذيلة معهما، وأكدا أن الفتاة أسرعت بالتوجه إلى نافذة الشقة، عقب طرق أحد الأشخاص الباب، لاعتقادها أن قوة أمنية حضرت لاقتحام الشقة، ونفيا تسببهما فى سقوطها.

تلقى العميد عمرو حافظ، مأمور قسم شرطة ثان الشيخ زايد، بلاغا يفيد سقوط فتاة ترتدى ملابس عارية من نافذة عقار، مما أسفر عن إصابتها بكسور وجروح متفرقة بأنحاء جسدها، وتم نقلها لمستشفى الشيخ زايد التخصصى.

بإجراء التحريات تبين لرجال المباحث، أن الفتاة كانت بصحبة شابين يحملان جنسية دولة عربية، وأثناء تواجدها بصحبتهما بشقة مستأجرة، طرق أحد الأشخاص الباب، فشعرت بالخوف، واعتقدت أن رجال المباحث يقتحمون الشقة للقبض عليهم، مما دفعه لمحاولة الهرب من النافذة، إلا أنها اختل توازنها وسقطت من النافذة.

تمكن رجال المباحث من ضبط الشابين، وحرر محضر بالواقعة، وتم إحالتهما إلى النيابة، وصدر قرار بإخلاء سبيلهما.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات