القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الأخبار

د. خالد عبد الغفار وتقريرا من رئيس مركز بحوث وتطوير الفلزات حول التعاون الإفريقي

كتب - محمود الهندي

استعرض د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي تقريرا مقدما من د. عماد عويس رئيس مركز بحوث وتطوير الفلزات حول تنظيم المركز بالتعاون مع الصندوق العربي للمعونة الفنية للدول الإفريقية دورتين في مجال تكنولوجيا اللحام غير التقليدية، واللحام بأشعة الليزر والاحتكاك التقليبي الدوار بأوغندا وكينيا.

وأشار د. عماد عويس إلى أن تلك الدورات تهدف إلى التركيز خلال التدريب على أساسيات وأهم مميزات تكنولوجيا اللحام غير التقليدية مقارنة بالتكنولوجيا التقليدية، وأهمية تكنولوجيا اللحام غير التقليدية في لحام السبائك والمواد التي يصعب لحامها بالتكنولوجيا التقليدية، وذلك استنادا لنتائج أبحاث ومشروعات دولية عديدة، منها مشروعات قام المركز بتنفيذها مع جهات دولية مختلفة في هذا المجال، مع عرض لبعض التطبيقات العملية الجارية حاليا في صناعات مختلفة بالدول المتقدمة.

ومن جانبه أبدى الجانب الإفريقي تطلعه للتعاون مع المركز في مجالات التدريب و المشروعات البحثية المشتركة، لافتًا إلى أن هناك تنسيق بين المركز والجامعة الكينية بنيروبي لتوقيع اتفاقية تعاون في العديد من المجالات.

ولفت التقرير إلى أن فعاليات الدورة الأولى شملت إلقاء د. عبدالمنعم البطاحجى أستاذ اللحام بشعبة تكنولوجيا التصنيع بالمركز محاضرات بالمعهد الأوغندي للبحوث الصناعية بكمبالا-أوغندا، بحضور 40 مهندسا وباحثا من 15 جهة أوغندية مختلفة، وبمشاركة شركات ومراكز بحوث وجامعات، كما شملت فعاليات الدورة زيارة لمركز التصنيع المتقدم التابع للمعهد الأوغندي UIRI بكمبالا والذي يتم إنشائه وتجهيزه بماكينات وأجهزة تصنيع متنوعة وحديثة بهدف بناء القدرات وإعداد الخريجين لسوق العمل.

وأضاف التقرير أن فعاليات الدورة الثانية شملت إلقاء د. عبدالمنعم البطاحجى محاضرات بجامعة جومو كينياتا للزراعة والتكنولوجيا، بمشاركة 43 مهندسا وباحثا من جهة كينية مختلفة، كما تضمنت فعاليات الدورة زيارة لشركة كينيا لخطوط المواسير.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات